مو صلاح يقتحم منزل لاعب السيتي رحيم سترلينج ويغضبه

مو صلاح يقتحم منزل لاعب السيتي رحيم سترلينج ويغضبه


    يعاني لاعب مانشستر سيتي، في بيته الذي يعيش فيه برفقة أسرته، لما تسببه ابنته له من مواقف محرجة، تتعلق بالنجم المصري محمد صلاح.


    وكشف رحيم سترلينج عن مفاجأة بشأن تشجيع ابنته لليفربول، على الرغم من أن اللاعب يلعب ضمن صفوف مانشستر سيتي منافس الليفر الأول.


    وقال رحيم سترلينج، إن ابنته دائمًا تغني أغنية "مو صلاح"، التي يتغنى بها جماهير الريدز، ابتهاجًا وفرحًا باللاعب المصري محمد صلاح، الذي خطف قلوب مشجعي الكرة العالمية.


    وتحب موليدي صاحبة الـ8 سنوات المرح، واللعب، وكذبك الغناء، وتحديدًا أغنية مو صلاح التي تتغنى بها دومًا، مؤكدًا معرفتها بالمنافسة الكبيرة بين الناديين، وهي تعي جيدًا كيف تغضب أبيها.


    وأوضح سترلينج، لاعب المان سيتي، أن الكرة تأخذ غالبية أوقات اللاعبين، ولكن عند رؤية الأطفال بنهاية اليوم فكل شيء يصبح على ما يرام، ويجعل الإنسان سعيدًا.


    ولعب سترلينج في صفوف ليفربول سابقًا لعدة سنوات، انتقل بعدها للمنافس مانشستر سيتي، والذي شهدت أيامه معه تحقيق العديد من الألقاب بجانب أداء راقي ومميز.



    mamdouh rashed
    @مرسلة بواسطة
    محرر وكاتب اخبار اعمل فى العديد من المواقع العربية كما اعمل بدوام كامل بموقع koramatch .

    إرسال تعليق