أول تحرك رسمي من مانشستر سيتي بشأن منعه من المشاركة الأوروبية

أول تحرك رسمي من مانشستر سيتي بشأن منعه من المشاركة الأوروبية


    فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات كبيرة بحق فريق مانشستر سيتي الإنجليزي، بعدما ثبت تورطه في مخالفات مالية، مخالفًا لوائح اللعب المالي النظيف.


    ويدبر مان سيتي خطة محكمة تخرجه من العقوبة التفي فرضت عليها، والتي ستقضي على الفريق، حيث سيرحل الكثيرين من صفوفه، وكذلك جوارديولا، الذي أصبح موقفه من الاستمرار مع الفريق متوترًا.


    ولجأ "السيتيزين" إلى المحامي الدولي الكبير ديفيد بانيك، لإخراج السيتي من هذا المأزق الكبير،  ولاسيما بعدما منع بانيك بريطانيا من الخروج عن الاتحاد الأوروبي في مناسبتين.


    ويسعى سيتي إلى إنهاء العقوبة الموقعة عليه، والتي تتمثل في إبعاده عن المشاركة الأوروبية، وحرمانه موسمين من دوري أبطال أوروبا، وتغريمه 25 مليون إسترليني.


    ويأمل مان سيتي في إنهاء العقوبة المفروضة عليه، عن طريق بانيك الذي وصل راتبه اليومي من السيتي 25 ألف إسترليني، نظير عمله على القضية الهامة، التي تهدد مستقبل السيتيزين.


    وتشير التقارير إلى أن مسئولي مانشستر سيتي على استعداد تام لدفع مبلغ 30 مليون إسترليني نظير عدم تنفيذ العقوبة، ومقاضاة الاتحاد الأوروبي.


    وأصدر الاتحاد الأوروبي عقوبة تتلخص في حرمان مانشستر سيتي من المشاركة الأوروبية لمدة موسمين، وتغريمه 25 مليون إسترليني، لثبوت مخالفة بشأن لوائح قانون اللعب المالي النظيف.


    mamdouh rashed
    @مرسلة بواسطة
    محرر وكاتب اخبار اعمل فى العديد من المواقع العربية كما اعمل بدوام كامل بموقع koramatch .

    إرسال تعليق